الأحد 20 أكتوبر 2019

ماروك بلوس

الرئيسية / الأخبار / مشاهير / هل كان هــتلــر مـن أصـــول يـهوديــــة؟؟ تــابـــــــع التفاصـــــيـل
هتلير

هل كان هــتلــر مـن أصـــول يـهوديــــة؟؟ تــابـــــــع التفاصـــــيـل

زعم مؤرخ أن جد هتلر كان يهوديًا بعد أن قام المتعاطفون مع النازية بإلغاء أصله الحقيقى من السجلات العامة، حيث قدم الدكتور ليونارد ساكس أدلة على أن جدة هتلر، التى رفضت الكشف عن هوية عشيقها، حملت فى طفلها الوحيد (والد هتلر) من شخص يهودى يعيش فى جراتس، النمسا، وذلك عبر دراسة نشرها فى مجلة الدراسات الأوروبية.
بحسب ما نشرته جريدة “ديلى ميل” البريطانية، كان أول من كشف أصول الفوهرر الألمانى السابق اليهودية، هو هانز فرانك، المحامى الشخصى لهتلر، والذى كشف عن أدلة فى عام 1930 على أن جد الزعيم النازى عاش فى المنزل الذى عملت فيه جدته.
ونُشرت هذه بعد سبع سنوات من إعدام “فرانك” فى المحكمة العسكرية الدولية فى نورمبرغ، ورفض كثيرون منذ ذلك الحين نتائج فرانك، حتى أن نيكولاس فون برادوفيتش، مؤلف ألمانى شهير، وجد أدلة تشير إلى أنه لم يكن هناك يهود يعيشون فى جراتس فى عام 1836، عندما تم تصور والد هتلر الويس شيكلجروبر.

لكن دراسة الدكتور “ساكس” الجديدة استمدت أدلتها من المحفوظات النمساوية من القرن التاسع عشر، فضلا عن وثائق كشفت لإثبات وجود مجتمع مستقر من اليهود كانوا يعيشون فى جراتس قبل عام 1850، كما أنه يقدم أدلة دامغة على أن برادوفيتش كان متعاطفًا مع النازية، وقد أسيء إليه الإيحاء بأن هتلر كان من اليهود.

وقال الدكتور “ساكس” لـ ديلى ميل أونلاين: “لقد كنت أفكر فى حقيقة أن النازيين الجدد يشعرون بالإهانة بسبب الإيحاء بأن هتلر كان لديه جد يهودي، لأنهم يكرهون اليهود. ولذلك غالباً ما يتعرض اليهود للإهانة من خلال الإشارة إلى أن هتلر كان له جد يهودى، لأنهم يكرهون هتلر، لكن الآن، مع مرور ما يقرب من العمر منذ نهاية الرايخ الثالث.

كانت جدة هتلر ماريا آنا شيكلجروبر، التى أنجبت والده الويس، من الفلاحين الفقراء الذين يعيشون فى منطقة ريفية، فى الجزء الشمالى الغربى من النمسا، ولا يُعرف الكثير عن حياتها إلى أن بلغت من العمر 42 عامًا، عندما أنجبت والد هتلر بينما كانت لا تزال غير متزوجة، ولاحظ المؤرخون أنها رفضت الكشف عن هوية الأب، وبالتالى تم تسجيله على أنه “غير شرعي” فى سجل المعمودية، وذهبت إلى الزواج من يوهان جورج هيدلر، الذى أصبح لاحقًا مقبولًا رسميًا كأب ألويس من قبل الرايخ الثالث.

أصبح أصل هتلر موضع تساؤل عندما نشر المعارضون شائعات بأن جده كان يهوديًا، وفى عام 1931 ، أمر هتلر حزبه السياسى بالتحقيق فى الشائعات المزعومة التى لم تجد دليلًا على وجود صلات يهودية به، ثم أمر هتلر عالم الأنساب رودولف كوبنشتاين بنشر شجرة عائلة مفصلة عن أسلافه فى عام 1937 والتى أظهرت أن أسلافه كانوا جميعهم من الألمان النمساويين.
نظرًا لأن يوهان جورج هيدلر تم إضفاء الشرعية عليه كأبيه البيولوجى حيث قام الكاهن بتغيير صفة “غير شرعي” فى شهادة الميلاد إلى اسمه فى عام 1876، فقد كان هذا دليلًا موثقًا على أصل هتلر.



اقرأ أيضا

mayor

مايوركا يلحق الهزيمة الأولى بالريال ويهدي صدارة الليغا لبرشلونة

ألحق ريال مايوركا الخسارة الأولى بضيفه ريال مدريد عندما تغلب عليه 1-صفر، وأهدى صدارة الدوري …