الأربعاء 20 نوفمبر 2019

ماروك بلوس

الرئيسية / الأخبار / القياد فرعنوا…قائد “فرشخ” محامي
image-22

القياد فرعنوا…قائد “فرشخ” محامي

قائد وأعوانه يعتذون على محامي

تعرض  المحامي أنس أملاح، لاعتذاء من طرف قايد المقاطعة الملحقة الادارية إسيل في مدينة مراكش الأربعاء رابع ماي الجاري.

وقال أنس أملاح، أ، قائد المنطقة انتقل مصحوبا بمجموعة من الاعوان من أجل إزالة اللافتة التي كتب عليها اسم المحامي وعنوانه في العمارة التي يستقبل فيها زبنائه، مضيفا أنه لم يقم بأي حركة أو تدخل حينما كان القئد وأعوان السلطة يزيلون اللافتة،حيث اكتفى بمتابعتهم وهو يزيلون اللافتة  بأسلوب عدواني، لكن المحامي أنس أملاح  تدخل رافعا يده لحجب التقاط صور له عبر كاميرا كان يحملها أحد الأعوان، فإذا به  يفاجؤ بعدد كبير من أعوان السلطة  يتعاونون على تكبيل يده وإشباعه ضربا وركلا، مضيفا “تجمعوا عليا وكتفوني وضربوني والأستاذ النقيب كان حاضرا وشهد على ما أقوله”.

ويذكر أن قائد بالقنيطرة وأعوانه كانوا قد اعتدوا  وحجزوا سلعة  “مي فتيحة”، التي كانت تبيع سلعتها بأحد الأسواق حيث بادرت إلى إحراق نفسها بسبب الحكرة التي تعرضت لها.

وقد تقرر عزل عون سلطة، برتبة مقدم حضري، كان يشتغل بالملحقة الإدارية ذاتها، وذلك من طرف اللجنة التأديبية التابعة لعمالة القنيطرة.

وسبق للجنة التأديبية ذاتها أن اتخذت قرار عزل عون سلطة آخر في 21 من أبريل المنصرم، وذلك لثبوت ارتكابه خطأ جسيما والتهاون في المهام الموكولة إليه.

وفي السياق ذاته، تم، في وقت سابق إيداع اثنين من الحرس الترابي للقوات المساعدة الحبس الإداري، حيث يجري حاليا البحث معهما من طرف السلطات المختصة.

وكان العشرات من الحقوقيين والباعة المتجولين بمدينة القنيطرة، قد نظموا، وقفة احتجاجية للتعبير عن التضامن مع “مي فتيحة”، مرددين شعارات تندد بالإهانة التي تعرضت البائعة المتوفاة.

 



اقرأ أيضا

قاضي

هذا ما قرره قاضي التحقيق في قضية “مي فتيحة”

قرر  قاضي التحقيق بمحكمة القنيطرة اليوم الخميس بإحضار قائد الملحقة السادسة بالقوة العمومية ، بعدما …