الأربعاء 22 نوفمبر 2017

ماروك بلوس

الرئيسية / فن و ثقافة / افتتاح ميدان الشيخ زايد لسباقات الهجن بطانطان
طانطان

افتتاح ميدان الشيخ زايد لسباقات الهجن بطانطان

تشارك دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الفترة من 5 ولغاية 10 ماي 2017، في فعاليات الدورة الثالثة عشرة من موسم طانطان بالمملكة المغربية، والتي تقام تحت رعاية الملك محمد السادس ، وتحت شعار “موسم طانطان موروث ثقافي مغربي ببعد إفريقي”.

ويُصنف المهرجان من قبل منظمة اليونسكو كإحدى روائع التراث الشفهي غير المادي للبشرية، ويحتفي بالثقافة البدوية وفراسة أهلها من خلال صون مختلف أبعاد الحياة اليومية كوسيلة للتنمية المستدامة.

وأكد اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، أهمية المشاركة الإماراتية المتواصلة والفاعلة في موسم طانطان في إطار حوار الثقافات وتعزيز جهود التواصل بين أركان التراث الثقافي البدوي الأصيل، وتطوير العلاقات الثقافية المتميزة بين كل من دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة المغربية الشقيقة.

وذكر أنّ الثقافة وحب التراث يجمعان بين الشعبين الإماراتي والمغربي، حيث تربطهم أواصر أخوية وعلاقات تاريخية تعود لسنين طويلة، وعادات وتقاليد مشتركة ومتقاربة في المجال التراثي والثقافي، إضافة للاهتمام الكبير الذي توليه الدولتان لجهود صون التراث غير المادي والثقافة الشعبية.

كما أكد المزروعي أهمية تسليط الضوء على التراث المحلي الإماراتي والترويج له في كافة المحافل الدولية، خاصة وأنّ موسم طانطان يُعتبر تظاهرة ثقافية وفنية مميزة في شمال أفريقيا بقدرته على تجميع أشكال متنوعة من ثقافات البدو الرحل، مما يتيح فرصة لالتقاء الثقافات العربية المختلفة في بوتقة واحدة.

وكشف رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي أنّه سوف يتم افتتاح ميدان الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان لسباقات الهجن في إقليم طانطان، أكبر مضمار لسباق الهجن من نوعه في إفريقيا، وذلك في ظل ما يجمع البلدين الشقيقين من علاقات تاريخية راسخة، وحرص متبادل للحفاظ على التقاليد العربية الأصيلة وصون الموروث المشترك، وتطوير سباقات الهجن.

من جهته أكد عبدالله بطي القبيسي مدير إدارة الفعاليات والاتصال في اللجنة، أنّ المشاركة الإماراتية الواسعة التي تشرف عليها لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، تهدف لتعزيز التعاون الثقافي المشترك، وإيصال الرسالة الحضارية والإنسانية لدولة الإمارات والممزوجة بعبق التراث الأصيل.



اقرأ أيضا

عــــــــاجل: دعـــــوة عـــــاجلة للملك محمد السادس لجميع المواطنيين والمواطنات

عــــــــاجل: دعـــــوة عـــــاجلة للملك محمد السادس لجميع المواطنيين والمواطنات