الإثنين 22 يوليو 2019

ماروك بلوس

الرئيسية / الأخبار / سياسة / استنفار أمنــي فــي موريتانيا ساعات قبل إعلان نتائج الإنتخابات الرئاسية
موريتانيا

استنفار أمنــي فــي موريتانيا ساعات قبل إعلان نتائج الإنتخابات الرئاسية

كشفت تقارير إعلامية موريتانية  أن حالة استنفار أمني عامة أعلنت فجر اليوم السبت 22 يونيو وحتى إشعار آخر على مستوى جميع القيادات والمراكزية الأمنية المتواجدة فى عموم التراب الوطني الموريتاني وذلك بالتزامن مع بداية التصويت لاختيار رئيس جديد للجمهورية يتسلم السلطة من رئيس الجمهورية المنتهية ولايته محمد ولد عبد العزيز .

وحذر الرئيس الحالي ولد عبد العزيز ، خلال تصريحات متعلقة بالإنتخابات الرئاسية التى يدعم فيها مترشحا واحدا بين ستة مترشحين ، من محاولة البعض إثارة الفتنة او محاولة زعزعة استقرار البلاد.

وكان بعض المترشحين فى انتخابات موريتانيا الرئاسية 2019 ، لوحوا باستخدام قوتهم فى الشارع لمنع فرض نتائج تصويت انتخابية حصلت عن طريق التزوير

وحسب مصادر متطابقة اجتمع منتصف نهار يوم السبت فى انواكشوط ، 5 مترشحين هم : سيدي محمد ولد بو بكر، وبيرام الداه اعبيدي، ومحمد ولد مولود، وكان حاميدو بابا.

بعد الإجتماع صرح ولد مولود ، قائلا ، إن خروقات انتخابية ، سجلت اليوم بينها تصويت العسكريين دون بطاقات تعريف، ودون التسجيل على اللائحة الانتخابية، وتوجيه تصويتهم.

واكد طرد ممثلن عن المعارضة في مكاتب التصويت دون أي سبب.

وعاد وأكد إصرار المعارضة عبر مرشحيها رفض التلاعب بإرادة الناخبين الموريتانيين، أو تزويرها.

وقال إننا هنا نتابع الأوضاع ، وننسق بيننا -يقصد المعارضة- وسنقرر فى اجتماع مقبل الخطوة القادمة .



اقرأ أيضا

العيون

اغتيال قائــــد رميا بالرصاص بمــدينـــة العيـــون

اهتزت مدينة العيون صباح يومه الإثنين، على وقع جريمة قتل قائد مقاطعة الحكونية بإقليم طرفاية رميا …